الثلاثاء، 30 أغسطس 2016

هل لديك وقت للجَمَال؟

جلس رجل في صباح يوم بارد في محطة قطارات الأنفاق في العاصمة الأميركية واشنطن وبدأ يعزف على كمانه مقطوعات موسيقية لبيتهوفن، حيث عزف الرجل لمدة 45 دقيقة مر خلالها آلاف الناس بقربه وكان أغلبهم ذاهباً إلى عمله في زحمة الصباح.

ستة أشخاص فقط توقفوا واستمعوا للعزف قليلاً ثم انصرفوا، وقدم عشرين شخص المال للعازف وتابعوا السير فجمع 32 دولار فقط، وحدهم الأطفال أبدوا اهتماماً كبيراً بالعازف رغم رفض والديهم التوقف.

لم يعرف المارة أن عازف الكمان كان جوشوا بيل أشهر الموسيقيين في العالم وكان يعزف إحدى أعقد المقطوعات التي تقدر قيمتها ب 3.5 ملايين دولار والتي عزفها قبل يومين في قاعة مكتظة لأحد مسارح بوستون حيث كان سعر البطاقة الواحدة 100 دولار أمريكي.

وكانت تلك جزء من تجربة اجتماعية قامت بها صحيفة الواشنطن بوست حول الإدراك الحسي والذوق والأولويات عند البشر انطلاقاً من التساؤل:

في بيئة عامة مزدحمة، وفي وقت غير ملائم، هل لدينا القدرة على استشعار الجمال؟

هل نعطي أنفسنا الفرصة للتوقف لتقدير الجمال؟
هل نستطيع أن نميز ونكتشف الموهبة والإبداع في مكان غير متوقع؟

كم من الأشياء الجميلة الأخرى التي نمر بها دون وعي، ودون أن نشعر بقيمتها، ودون أن نعطيها حقها!


mitan omar

Author & Editor

خبرة في ووردبريس وبلوجر . بالأضافة الى خبرة في انشاء المواقع الأخبارية و الشخصية . وشبكات التواصل الأجتماعي

0 التعليقات:

إرسال تعليق